الوقت كالسيف

2003-03-26 فواز الحربي 6,959
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلا م على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أمابعد...

كل يوم يمر علينا كل ساعة هي من أعمارنا تذهب بلا رجعه حتى الدقائق لا تعود ...تلك الدقائق البسيطة التي مرت دون أن نستغلها سوف نعلم ثمنها وقدرها ..ولكن متى ذلك؟

يالضعفنا أمام الوقت فهو يأتي رغم عنا ولذلك حتى في النوم تذهب ساعات ودقائق من عمرك وأنت لاتعلم والعجيب انك لا تستطيع ايقاف الوقت حتى في نومك ....!

فلذلك قالوا القدماء (الوقت كالسيف ان لم تقطعه قطعك) فاعلم من الآن انك تعيش في حرب مع الوقت فان استسلمت ذهب بدون فائدة وان حاربته سيذهب رغماً عنك ولكن بفائدة، فلنجلس مع أنفسنا ونحاسبها كم من سنة ذهبت بنوم واكل وعصيان لله وكم من يوم وكم من ساعه وكم من دقيقة وكم من ثانية ذهبت دون أن نذكر الله فيها.... حياة ذهبت والمحصلة ؟لاشيء
ونسينا قول الله تعالى (فاذكروني اذكركم)
فتخيلوا ان حياتنا السابقة كانت مليئة بذكر الله فما هي النتيجة؟
النتيجة ان الله قد ذكرنا في كل وقت ذكرناه فيه ..
فشتان بين الذين استغلوا اوقاتهم واللذين لم يستغلوه.
ولكن فلنعلم ان للحياة بقيه وان هناك وقت لم يأت بعد فكيف سنتعامل مع الوقت القادم .


____________
* فواز الحربي
انشر هذه المادة: facebook twitter

أعلى top الصفحة

 
تابِع @NabilAlawadhy